كنوز ميديا _ متابعة

 رحب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، اليوم الخميس، بضربات جوية وجهها طيران الجيش السوري الى تجماعات المسلحين في المناطق الحدودية بين البلدين.

 

وقال المالكي في مقابلة مع هيئة الاذاعة البرطانية “bbc” انه “بالرغم من ان العراق لم يطلب شن الغارات على الاراضي العراقية، لكن بغداد “رحبت” بمثل هذه الهجمات ضد المسلحين”.

 

وأوضح المالكي أن مقاتلات سورية قصفت مواقع للمسلحين حول بلدة القائم الحدودية يوم الثلاثاء.

 

وكان سكان محليين قالوا ان “الطيران الحربي السوري استهدف، الثلاثاء، بصواريخه احياء سكنية خالية من الجماعات المسلحة في قضاء القائم الحدودي، ما اسفر عن سقوط قرابة الـ50 شخص بين شهيد وجريح”.

 

وكرر الطيران السوري قصفه الاراضي العراقية واستهدف قضاء البعاج في محافظة نينوى، امس الاربعاء، مستهدفا المجلس البلدي للمدينة لكنه حيث يتجمع المسلحون، لكن صورايخه اخطأت الهدف واصابت عدد من المنازل المحيطة بالمجلس ما اسفر عن استشهاد وجرح 11 مدنين بحسب سكان المنطقة.انتهى

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here