كنوز ميديا _كشف النائب عن كتلة الاحرار حاكم الزاملي ان مكونات التحالف الوطني، باستثناء دولة القانون، اتفقت خلال اجتماعاتها المكثفة على تسمية نائب رئيس الجمهورية الأسبق عادل عبد المهدي، ورئيس المؤتمر الوطني احمد الجلبي مرشحين عن التحالف لرئاسة الوزراء الى جانب مرشحي دولة القانون.


واضاف الزاملي في تصريح لـ”الحياة” : ان اجتماعات التحالف لم تقتصر على تسمية مرشحيه لتشكيل الحكومة فقط بل ناقشت آليات توزيع المناصب الرئاسية بما يتناسب والاستحقاق الانتخابي، بمعنى آخر سيحتفظ الاكراد برئاسة الجمهورية والعرب السنة برئاسة البرلمان لكن بضوابط جديدة تحدد واجبات وصلاحيات كل منهم وبما تتطلبه البلاد عموما.


ورأى أن “لا مجال للتسويف أو المماطلة لأن الأزمة التي تمر بها البلاد من بين أهم أسباب اندلاعها الخلافات السياسية”.

1 تعليقك

  1. العقل يقول ان تتفق الكتل السياسية لافشال المشروع الاقليمي وطرد داعش والبعثية من العراق لان المطلوب من هذا المشروع ليس المالكي وانما العملية السياسية برمتها .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here