كنوز ميديا/ كربلاء

 

قال أمين عام حركة الوفاق الإسلامي جمال الوكيل، الثلاثاء، إن فتوى المرجعية الدينية أنقذت البلاد من مخطط إقليمي يقضي بإعادة البعث والقاعدة إلى هرم السلطة.

 

وأضاف الوكيل في مؤتمر صحفي، عقده اليوم في محافظة كربلاء، وحضرته “القرطاس نيوز”، أن “القادة الأمنيين عبود كنبر وعلي غيدان ومهدي الغراوي، أوهموا رئيس الوزراء نوري المالكي بأن الانسحاب إلى أربيل وترك مواقع الجيش في الموصل خالية لمسلحي داعش، سيجبر البرلمان على إعلان حالة الطوارئ”.

 

وبين أن “الهدف من حالة الطوارئ هو إبقاء المالكي في السلطة لأطول فترة ممكنة”، مشيراً إلى أن “التحالف الوطني في الفترة الراهنة أقوى من الأيام الماضية”.

 

وتابع الوكيل أن “التحالف اتفق على اختيار شخصية تحظى بأغلبية سياسية من أجل تسميته كرئيس للوزراء وسيعلن هذا الأمر في الأيام المقبلة”، كاشفاً عن “تشكيل سرايا حسينيون التي تضم عشرة آلاف مقاتل”.

 

 

 

 

 

1 تعليقك

  1. يعني هاي القصه اذا صدك لازم المالكي يتحاكم واذا جذب لازم الوكيل يتوب لرب العالمين ويستقيل من منصبه ٠ الكذابون اخطر من داعش

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here