كنوز ميديا _ بغداد

اكد عضو ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود ان حكومة ” ال سعود ” لا تمثل الاسلام والسنة وانما هي اداة طيعة بيد الصهيونية لتدمير دول المنطقة ومنها العراق .

 

وقال الصيهود في تصريح لـوكالة “اليوم الثامن” واطلعت عليه وكالة “كنوز ميديا” انه ” لا يختلف عاقلان على ان ” ال سعود ” هم مطية بيد الصهيونية وسبق ان باعوا فلسطين واليوم يقودون المؤامرة على الشعب العراقي مثلما تامروا على الشعب السوري من خلال دعمهم للجماعات الارهابية المتمثلة بداعش بالفتاوى التكفيرية والاموال والاسلحة واستقطاب الارهابيين من شتى بقاع العالم فضلا عن زج ضباط سعوديين وتدريبهم بصحراء نجد ومن ثم ادخالهم الى العراق العربي المسلم “.

 

واضاف انه ” من الخطا من يتصور ان ” ال سعود ” يمثلون السنة انما هم باساليبهم الموسادية يحاولون ايهام العالم بان ما يجري في العراق هي حربا اهلية بين السنة والشيعة لكي يمرروا مؤامراتهم الخبيثة متناسين ان السنة تضرروا كما تضرر الشيعة والطوائف الاخرى مبينا ان عدائهم للشعب العراقي ليس وليد اليوم بل قبل عام 2003 وهذا يؤكد حقيقتهم العدائية للعراق وتنفيذهم للمؤامرة الصهيونية “.

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here