كنوز ميديا – كركوك /

 اتهم القيادي التركمان محمد مهدي البياتي قوات البيشمركة الكردية بالعمل سرا مع عصابات داعش الارهابية لتصفية أبناء المكون التركماني.

 

وذكر البياتي في بيان تلقت (كنوز ميديا ) اليوم الثلاثاء ان “عناصر البيشمركة قتلت مواطنا من التركمان في قضاء الطوز يوم امس فيما قتلت مواطنا تركمانيا آخراً من اهالي بشير بشكل وحشي وهذا يدل وجود تنسيق خفي مع داعش”.

 

واوضح ان “دخول داعش من احدى الدول الاقليمية التي تدعي حمايتها للتركمان هو وصمة عار في جبينها لان التركمان وبسبب داعش وعناصر البيشمركه ينزفون دما كل يوم”.

 

وطالب البياتي ابناء الجنوب والوسط “للتطوع وحفظ ما تبقى من التركمان لان وجودهم اصبح في خطر حقيقي ولا وجود ناصر ولا معين لهم” .

 

يشار الى ان قوات البيشمركة وبعد دخول عناصر داعش سيطرت امنيا على محافظة كركوك فيما انتقد عدد كبير من الساسة تواجد تلك القوات في كركوك .

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here