كنوز ميديا – متابعة

تسببت وسادات الأمان التي تنتجها شركة “تاكاتا” العام الماضي بمشاكل وأدت إلى سحب سيارات من مختلف الموديلات.

 

لكن اتضح الآن أن الشركة لم تكشف كامل العيوب المحتملة في وساداتها، ما قد يضطر شركة “هوندا” لسحب ما يزيد من مليون سيارة لها من السوق.

 

وتفيد وكالة “رويترز” نقلا عن مصدر لها في الشركة بأن الأخيرة ستعلن رسميا عن ذلك نهاية الشهر الجاري.

 

وتجري الآن مشاورات بين شركتي “هوندا” و”تاكاتا” لتحديد العدد النهائي للسيارات ذات العيوب في وساداتها والذي يتوقع أن يبلغ 1.135 مليون سيارة.

 

يذكر أن شركات “تويوتا” و”نيسان” و”مازدا” و”بي أم دبليو” و”هوندا” كانت قد أعلنت العام الماضي سحب 650 ألف سيارة لوجود مشاكل في مضخات وسادات الأمان التي تنتجها شركة “تاكاتا”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here