كنوز ميديا / متابعة – أكد السفير السعودي في الامم المتحدة عبد المعلمي، الأحد، أن بلاده لا تدعم تنظيم “داعش”، معتبراً أن العراق وسيادته خطوط حمراء بالنسبة للرياض.

وقال المعلمي في تصريحات اوردتها الـ”سي ان ان “، واطلعت عليه (كنوز ميديا) إن “الحكومة العراقية أظهرت أنها غير قادرة على أن تكون حكومة لكل العراقيين، وأن مسيرات الدعم المسلحة بالعراق أمس لا يمكن أن تهدئ الأوضاع”.

واضاف المعلمي أن “مساعدة العراقيين لتجاوز الطائفية مهم جدا.. وعندما نقول لا نريد تدخل أي أحد بالشؤون العراقية فإننا نشمل إيران كذلك”، لافتاً الى أن “الخطوط الحمراء بالنسبة للرياض هي وحدة العراق وسيادته”.

وبشأن اتهام السعودية بتمويل ودعم تنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام أو ما يعرف بـ”داعش،” قال السفير السعودي “لا نقدم دعما لداعش، والرياض من أوائل الدول التي منعت إيصال المساعدات للإرهابيين.. السعودية عرضت استضافة مؤتمر لكل الجهات بالعراق ولازالت الدعوة قائمة”.

ويشهد العراق تدهورا امنيا ملحوظا وذلك بعد سيطرة مسلحين من تنظيم “داعش” على محافظة نينوى بالكامل، وتقدمهم نحو محافظة صلاح الدين وسيطرتهم على بعض مناطقها قبل أن تتمكن القوات العراقية من استعادة العديد من المناطق، في حين تستمر العمليات العسكرية في الأنبار لمواجهة التنظيم.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here