كنوز ميديا _بغداد

حذر زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر اليوم الأحد، عناصر “سرايا السلام” من الانجراف خلف الاشاعات، وفيما طالبهم برفع صورة خارطة العراق في الملابس وغيرها بدلا من صور آل الصدر، توعد اي شخص يزج نفسه بحرب طائفية أو أدخل نفسه تحت ألوية أخرى بالابعاد والعقوبة.

وقال الصدر في بيان  اطلعت عليه وكالة “كنوز ميديا“ إن “العدو علم بأنكم لا زلتم تتحلون بالإيمان والعزيمة والإخلاص ووحدة الصف والتضحية، فاليوم أرهبتم عدو الله تعالى وعدوكم فجزاكم الله خير الجزاء”، معربا عن شكره لـ”المستعرضين وكل من قام بهذا العمل وأشرف عليه وللقوى الأمنية التي تعاونت معهم”.

وأضاف أن “المراقد والمساجد والحسينيات والكنائس والمعابد ودور العبادة هي مقدساتنا التي ندافع عنها فقط، لا عن حزب أو جهة أو حكومة أو تيار أو تنظيم”، داعيا الى “أهمية عدم التدخل بالعمل الحكومي والسياسة، وعدم التصرف بشكل شخصي وفردي”.

وحذر الصدر من “الانجراف خلف الإشاعات وحروبها الفتاكة”، مطالبا بـ”منع رفع صور آل الصدر في الملابس وغيرها، ورفع صورة خارطة العراق فقط”.

واكد الصدر أن “سريا السلام هم حماة المقدسات، فإذا منعتم من ذلك من قبل الجهات المختصة فارجعوا”، لافتا الى أن “المواجهة ممنوعة حاليا وتعادوا أحدا على الإطلاق”.

وتابع الصدر أن “كان عدونا الاحتلال أو الإرهاب أو البعث المجرم فلا نقبل التعدي على سني، فهم إما خائف من المذهب التشددي أو جاهل”، موضحا أن “حماية مقدسات مذهب دون آخر أو حتى دين دون آخر ليس صحيحا”.

وبين أن “أي شخص لم يلتزم بذلك أو زج نفسه بحرب طائفية أو أدخل نفسه تحت ألوية أخرى سيلقى منا صدا وإبعادا ويعرض نفسه للعقوبة، وخصوصا أن ما يجمعنا العقيدة والحب والولاء”، مضيفا أن “سمة سرايا السلام هي الدفاع حصرا ويمنع الهجوم منعا باتا، كما تمنع أي تسميات أخرى للسرايا، وإن وجدت فهي لا تمت لنا بصلة”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here