كنوز ميديا – متابعة

قال مدير الشركة العامة لتسويق الحبوب التابعة لوزارة التجارة حسن اسماعيل ابراهيم ان مراكز التسويق لمحصول الحنطة استلمت لغاية 19 حزيران الماضي بحدود مليونين و750 الف طن، ما يكفي لسد الحاجة المحلية من المحصول لسبعة اشهر مقبلة.

 

واشار الى ان الشركة تعاقدت ايضا على استيراد كميات كبيرة من الحنطة الاجنبية.

 

من جانبه، اوضح وكيل وزارة الزراعة غازي العبودي انه بعد العمليات التنسيقية بين الوزارة ومديرية مكافحة الجريمة الاقتصادية من خلال انتشار اللجان بالاسواق المحلية تمت ملاحظة ان الاسعار هبطت الى المستويات الاعتيادية.

 

وبين ان الارتفاع حدث عند بائعي المفرد بينما الاسواق الكبيرة لم تشهد الارتفاع نفسه وذلك لوجود كميات كبيرة من المواد الغذائية، عازيا سبب الارتفاع الى الطلب المتزايد من قبل العائلات تزامنا مع شهر رمضان المبارك.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here