كنوز ميديا

اعلن النائب المستقل في التحالف الوطني كاظم الصيادي، اليوم الاحد، انضمامه رسميا لائتلاف دولة القانون، وخوض الانتخابات البرلمانية لعام 2014 ضمن الائتلاف، فيما كشف القيادي السابق في المجلس الاعلى الاسلامي جمعة العطواني انضمامه للائتلاف.

وقال الصيادي إنه “بعد كنت نائب مستقل في التحالف الوطني، اعلن انضمامي اليوم في ائتلاف دولة القانون، وخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة ضمن الائتلاف في محافظة واسط”، مضيفا أن “الائتلاف هو اقرب جهة له من ناحية التوجهات السياسية والخدمية والبرلمانية”.

من جهته، كشف القيادي السابق في المجلس الأعلى الإسلامي جمعة العطواني، إنه “حصل اتفاق مع دولة القانون على خوض الانتخابات المقبلة ضمن الائتلاف”، عازيا سبب انضمامه الى “ما يمثله دولة القانون من شريحة واسعة في الشارع العراقي، وايضاً تطابق في الرؤى ما بين الائتلاف ورؤيتي الشخصية وهم اقرب لي كمشروع سياسي”.

وأكد العطواني اليوم انه “سيخوض الانتخابات كمرشح عن الائتلاف عن مدينة بغداد، باعتبارها المحافظة التي تمثل عمقه الجماهيري، خاصة في المناطق التي تعاني قلة في الخدمات مثل المدائن والعبيدي ومدينة الصدر وغيرها من مناطق اطراف العاصمة بغداد”.

يذكر ان النائب المستقل في التحالف الوطني كاظم الصيادي اكد انشقاقه عن كتلة الاحرار النيابية، واعلانه نائبا مستقلا ضمن التحالف الوطني.

كما شهدت كتلة الاحرار انشقاق النائب أسماء الموسوي.

ولم يكن انشقاق القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي جمعة العطواني هو الأول من نوعه، بل شهد المجلس انشقاق القيادي رياض غريب الذي اعلن انتماءه الى ائتلاف دولة القانون.

ويجري الحديث الان داخل الأوساط السياسية العراقية، عن ان القيادي في تيار الإصلاح فالح الفياض في طريقه الى اعلان انشقاقه عن التيار، وإعلان انضمامه رسميا الى دولة القانون.320

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here