كنوز ميديا – فجّر الصاعد كارديف سيتي الويلزي كبرى مفاجآت الجولة الثانية من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بفوزه على ضيفه مانشستر سيتي متصدر البطولة في جولتها الاولى بثلاثة اهداف مقابل هدفين مساء الاحد على استاد كارديف سيتي.

تقدم البوسني ادين دزيكو بهدف مانشستر سيتي الاول في الدقيقة (52) قبل ان يدرك جونارسون التعادل لأصحاب الارض في الدقيقة (60)، ثم تألق فرايزر كامبل وسجل الهدف الثاني في الدقيقة (79) ، ثم نجح كامبل نفسه بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة (87)،وفي الوقت بدل الضائع سجل الفارو نيجريدو الهدف الثاني للسيتي (90+1).

وحقق كارديف سيتي اول ثلاث نقاط في البطولة ليعوض خسارته في الجولة الاولى امام وست هام ، وتقدم للمركز الحادي عشر متساويا مع فولهام برصيد (3 نقاط)، بينما تجمد رصيد مانشستر سيتي عند (3 نقاط) ليتراجع المركز السادس.

والحق الاسكتلندي مالكي ماكاي مدرب كاريف سيتي الخسارة الاولى بزميله التشيلي مانويل بليجريني مدرب مانشستر سيتي بفضل البسالة الدفاعية للاعبي كاريف سيتي وحارس مرماه، علاوة على الانتشار الهجومي الذي قدمه لاعبوه بينما فشل بيليجريني في انتزاع الفوز الثاني على التوالي لفريقه بسبب رعونة مهاجميه سيرجيو اجويرو وادين دزيكو وسمير نصري ودافيد سليفا امام مرمى الفريق الويلزي.

جاء الشوط الاول سلبيا لعبا ونتيجة باستثناء بعض المحاولات الهجومية لاجويرو وسليفا ودزيكو اصطدمت بتألق حارس مرمى كارديف سيتي،ولم يظهر لاعبو مانشستر سيتي في حالتهم ويبدو انهم استهتروا بامكانيات كارديف الهجومية مما ادى لتعرضهم لاول خسارة في الموسم الجديد.

وجاءت الاهداف الخمسة في الشوط الثاني حيث نجح دزيكو في تسجيل الهدف الاول للسيتيزين في الدقيقة 52 من تسديدة صاروخية من مسافة 30 ياردة وبعدها ادرك كارديف سيتي التعادل عن طريق جونارسون حيث لعب كيم عرضية سددها كامبل وتصدى لها هارت حارس السيتي لترتد الى جرناسون الذي لم يجد صعوبة في ايداعها المرمي (60).

وفي الدقيقة 79 نجح كامبل في تسجيل الهدف الثاني لكارديف من رأسية قوية مستغلا ركنية زميله بيلامي قبل ان يتمكن كامبل من تسجيل الهدف الثالث لفريقه والثاني له من رأسية متقنه لعبها له زميله كيم،وفي الوقت بدل الضائع قلص الفارو نيجريدو الفارق مسجلا الهدف الثاني للضيوف في الدقيقة (90+1)، قبل ان يسجل نيجريدو هدفا الغاه الحكم بداعي التسلل لتنتهي المباراة بعدها بفوز مفاجئ لكاريف سيتي على المتصدر السابق مانشستر سيتي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here