تاتا مارتينو يوجهمنذ ما يقرب من 60 عاما لم يفز أي فريق بهذا العدد الكبير من فارق الأهداف في المباراة الاولى في الموسم, حيث أمطر برشلونة شباك ليفنتي بسباعية نضيفة.

تعد نتيجة 7-0 التي فاز بها برشلونة تعد أكبر نتيجة في إفتتاح الموسم مند نتيجة 9-0 التي حققها أتليتكو مدريد على هركوليس سنة 1955. وبهده النتيجة يكون مارتينو أول مدرب في تاريخ برشلونة يفوز بهده النتيجة في المبارة الإفتتاحية للموسم وبهدا الفرق من الأهداف.فأحسن نتيجة لمدرب برشلوني كانت لدوسيك سنة 1950 حيث فاز ب 8-2 في المبارة الأولى.

بهده النتيجة يكون مارتينو قد عادل أيضا رقمه القياسي حيث فاز بالسبعة مع فرق دربها من قبل.

ومن أهم ملاحضات مبارة ليفنتي أيضا هو التغير المفاجئ لميسي من قبل المدرب الجديد. فمسي لم يتم تغيره في بطولة الدوري دون إصابة مند أكثر من ثلاث سنوات. أخر مبارة تم تغير ميسي هي المبارة ضد فياريال في فاتح مايو 2010.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here