متابعة/صحيفة الاستقامة- اعلنت محافظة ديالى عن الغاء العقد المبرم بين شركة محلية وادارة المحافظة السابقة التي يرأسها عمر الحميري لاصدار بطاقة وطنية موحدة بقيمة / 15 / مليار دينار لوجود شبهات فساد فيها .

وقال محافظ ديالى عامر المجمعي في بيان صحفي ان ” هناك ملفات وقضايا تتعلق بالفساد المالي والإداري وهدر المال العام ارتكبتها الحكومة المحلية السابقة الامر الذي ادى الى ضياع اموال المحافظة وإيقاف اغلب مشاريعها التي تخص البنى التحتية “.

واضاف المجمعي ان ” محكمة بداءة بعقوبة اصدرت قرارا رسميا بالغاء العقد المبرم بين محافظ ديالى السابق عمر الحميري مع شركة محلية لتنفيذ مشروع البطاقة الوطنية الموحدة لوجود خروقات قانونية وشبهات فساد مالي .واشار المجمعي الى ان ” هذه الخطوة هي اولى الخطوات ضمن خطوات ستعلن تباعا لكشف ملفات الفساد للحكومة المحلية السابقة التي كان يراسها المحافظ السابق عمر الحميري.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here