كنوز ميديا – بغداد /

نفى المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء علي الموسوي، الأحد، الأنباء التي تحدثت عن وجود أسر وزراء وضباط كبار سوريين وقادة في حزب “البعث” السوري بحماية الحكومة العراقية داخل العاصمة بغداد، وفيما اعتبرها معلومات عارية عن الصحة، أكد استمرار موقف العراق الداعي الى عدم التدخل في الشأن السوري.

 

وقال الموسوي في تصريح صحفي”، إن “المعلومات التي تحدثت عن وجود أسر وزراء سوريين وضباط كبار في الجيش النظامي وقادة في حزب “البعث” السوري في المجمع رقم 3 داخل المنطقة الخضراء المحصنة، عارية عن الصحة تماماً”، مبينا أن “وضع النظام في سوريا حاليا أفضل من السابق، فهو مر بظروف أصعب سابقاً، ولم يكن هناك مثل هكذا شيء، فكيف الآن وهو بدأ يتقدم باتجاه المناطق التي تحت سيطرة المعارضة”.

 

وأضاف الموسوي أن “هذا الخبر كاذب وعارٍ عن الصحة”، مؤكدا أن “موقف العراق واضح وهو عدم التدخل في الشأن السوري وضد الحل العسكري في سوريا”.

 

وتابع الموسوي “ليس هناك سوى الحل السلمي للأزمة السورية، وهذا ما قلناه في البداية وعارضنا الجميع، والان الجميع مقتنع بهذا الموقف”، مشيرا الى أن “البعض رغم إعلانه عن دعم الحل السياسي مازال يدعم الأنشطة العسكرية في سوريا التي تؤدي الى اشتعال النار أكثر فيها”.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here