كنوز ميديا / بغداد – قال قوباد طالباني، المرشح لمنصب نائب رئيس حكومة اقليم كردستان، ان منصب رئاسة الجمهورية من حصة الكرد، وان الاتحاد الوطني الكردستاني، الذي يتزعمه والده جلال طالباني، سيقدم مرشحه لهذا المنصب.

وشدد على ضرورة وحدة الموقف الكردي وحصر الخلافات القائمة داخل الاقليم.

واكد قوباد طالباني، في تصريح صحفي، ان “منصب رئاسة الجمهورية من حصة الكرد وان الاتحاد الوطني سيقدم مرشحه لهذا المنصب”.

واضاف طالباني، ان الاتحاد الوطني “لم يبدأ، لحد اللحظة، مفاوضاته لتقديم مرشحيه لشغل منصب رئاسة الجمهورية، لكنه بالتأكيد سيقوم بتقديم مرشحه”.

ولفت نجل رئيس الجمهورية الى ان “النتائج التي حصدها الاتحاد الوطني في الانتخابات البرلمانية الاخيرة عوضت الاصوات التي خسرها في انتخابات برلمان الاقليم”.

وشدد عضو الاتحاد الوطني الكردستاني على “ضرورة ان تحافظ الاحزاب والقوى الكردية على وحدة مواقفها لحماية مصالح الاقليم ومكتسباته”، داعيا الى “ابقاء الخلافات السياسية داخل الاقليم والسعي لتوحيد الخطاب في بغداد”.

ويرى مراقبون ان تمسك “اليكتي” بمنصب رئاسة الجمهورية يصطدم برغبة خفية يبديها رئيس الاقليم مسعود بارزاني، الذي تنتهي ولايته في 2015، لخلافة الرئيس جلال طالباني.

1 تعليقك

  1. مو هى طابو صارت مال بيت اهلك رئاسة الجمهورية لك انتم من اين جبتوا هل صلافة والملعنة الا تخجلون انتم لو بيكم خير كان اخذتوا وزارة الداخلية مال رئاسة اقليم كردستان اللى رئبيها حالة حال اى محافظ وهسة تجيى تطالب رئاسة الجمهورية درة ماكو هيجى وقاحة وملعنة يعنى يحللون مشاكلهم براسنا وهو السبب مو منكم بل من الكتل السياسية التعبانى من النجيفى الى علاوى

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here