كنوز ميديا – متابعة /

التقى رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض احمد الجربا مع زعيمة منظمة خلق الارهابية مريم رجوي خلال لقائهما في باريس، حيث طالب الجربا بمساندة عناصر المنظمة الارهابية ،معلناً دعمه الكامل لها ، بحسب ما اعلن المجلس الوطني للمنظمة في بيان السبت.

وقالت المنظمة الارهابية في البيان انه خلال هذا الاجتماع الذي عقد الجمعة لمناسبة زيارة الجربا لفرنسا، اشاد الاخير بالتضامن والاخوة بين عناصر المنظمة الارهابية والمعارضة السورية” واكدا على التنسيق والتعاون العسكري والامني بينهما.

وقال الجربا بحسب ما نقل عنه البيان  ان جماعته وعناصر الجماعة الارهابية في معسكر واحد، ضد عدو مشترك من اجل تحقيق هدف مشترك…

ونددت زعيمة الجماعة مريم رجوي بالدعم الذي توفره ايران لنظام الرئيس السوري بشار الاسد….

وقد أجرى وفد من ائتلاف المعارضة السورية، ممثلا بالأمين العام للائتلاف بدر جاموس، ومدير الإدارة السياسية في الائتلاف عبد الأحد أسطيفو، لقاء مع وفد من جماعة “خلق” الإرهابية، لأجل التنسيق وتبادل الخبرات.

وقدكشفت صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية عن وجود مسلحين من جماعة خلق الارهابية في صفوف المسلحين السوريين المعارضين للنظام السوري.

وقالت الصحيفة، استنادا إلى مصدر في المعارضة السورية، إنه عثر على مقتولين في إدلب قبل شهر من أعضاء هذه الجماعة الارهابية.

وقالت الصحيفة إن الزمرة المذكورة، ورغم أنها موضوعة على قائمة الإرهاب فإنها تتخذ مقرا لها في ضواحي باريس.كما أنها تستخدم كبندقية للإيجار من قبل العديد من أجهزة الاستخبارات العربية والأجنبية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here