كنوز ميديا – بغداد /

اعلن النائب عن الكتلة الحرة زهير الأعرجي إن توزيع المناصب السيادية ومن بينها منصب رئيس الجمهورية، يجب أن يتم وفق الدستور ومبدأ التوافق.

وقال الأعرجي في تصريح صحفي ، أن تشكيل الحكومة وتوزيع المناصب، لا يمكن حسمها الا عن طريق مبدأ التوافق، مشيرا الى إن الكرد مكون أساسي في المنظومة السياسية، ومن حقهم تولي منصب مهم كرئاسة الجمهورية او غيره من المناصب، كونه ان هذه المناصب ليست حكرا على جهة دون سواها، وما المانع في ان يرشح الكرد شخصية كفؤة لها ثقلها السياسي تستطيع ان ترأس العراق ضمن الدورة الحكومية المقبلة، لافتا الى إن تجربة رئاسة الجمهورية التي قادها مام جلال كانت ناجحة وبشهادة القاصي والداني اذ كان فخامته صمام الأمان للعراق، والشخصية التي لطالما قربت وجهات النظر، بين الفرقاء السياسيين.

وبين الأعرجي إن الحكومة المقبلة ستبنى على أساس الشراكة وهو السيناريو الأقرب الى الواقع السياسي وفق ما أفرزته نتائج الانتخابات وفي ظل غياب أغلبية مريحة لدى جميع الكيانات الفائزة، مشددا على ضرورة أن يبتعد القادة عن المهاترات السياسية وتوجه التهم الى بعضهم البعض وأن يحسموا ملف تشكيل الحكومة بأسرع وقت ممكن لتلتفت الاخيرة الى هموم المواطن ومعاناته.

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here