كنوز ميديا – بغداد /

 ذكرت كتلة الحل انها تابعت باستغراب شديد تصريحات النائب الخاسر في الانتخابات محمد الخالدي الذي حاول من خلالها خلط الاوراق وارباك المشهد السياسي عبر التهجم على كتلة الحل ونقل صورة غير حقيقة عن وزنها الانتخابي. ونأسف عن فقد احترام وثقة الشعب من خلال فشله الانتخابي ان يتحدث نيابة عن من حازوا ثقة الشعب ، فكتلة الحل وعبر نوابها الثلاثة عشر الموزعين على محافظات الانبار والموصل وبغداد وديالي ، عاقدين العزم على المضي قدما في ائتلاف الاتحاد بغيه تحقيق مطالب المكون ، ولن ينجروا لمهاترات الخالدي التي يحاول من خلالها استجداء فرصه له، من ولي نعمته، بعد ان قرر الشعب اقصاءه من الحياة السياسية.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here