كنوز ميديا/ متابعة  – اكد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني، ان خيارات عديدة أمام الشعب الكردي بشأن السيناريوهات عقب الانتخابات، محذرا من توجه العراق إلى مستقبل “غير واضح”، فيما ابدى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند دعمه الكامل للقضية الكردية.

وقال البارزاني في بيان عقب لقائه بالرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في قصر الإليزيه بباريس، واطلعت (كنوز ميديا) عليه ان “هنالك خيارات عديدة أمام شعب كردستان بشأن السيناريوهات التي من الممكن أن تحدث عقب الإنتخابات”، معتبرا ان “هذه الإنتخابات هي فرصة لكي يقع العراق على السكة الديمقراطية والفدرالية الحقيقية”.

وحذر البارزاني من “توجه الاوضاع في العراق الى مستقبل غير واضح، اذا لم يتخذ السبل لمعالجة القضايا”.

من جانبه أبدى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، خلال البيان “دعمه الكامل للقضية الكردية وتواصل علاقات الصداقة مع الشعب الكردي”، معرباً عن أمله بـ”أن يشهد إقليم كردستان مزيداً من التقدم والإزدهار”.

وأكد فرانسوا هولاند على أن “الشركات الإستثمارية الفرنسية العاملة حالياً في إقليم كردستان، ستحتاج بلا شك إلى مستقبل أفضل وأكثر نشاطاً”.

وكانت رئاسة إقليم كردستان اعلنت، في 21 ايار 2014، أن رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني توجه إلى أوروبا، مؤكدة أن البارزاني سيلتقي بالرئيس الفرنسي وبابا الفاتيكان.

يذكر أن” النائب عن التحالف الكردستاني محسن سعدون أكد، يوم الخميس (22 أيار 2014)، أن الكتل الكردستانية الفائزة بالانتخابات ستوحد خطابها مع بغداد، فيما أشار إلى أن وفدا من الإقليم سيتفاوض لتشكيل الحكومة قريبا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here