كنوز ميديا – خاص

يتواصل توافد عشرات آلاف الزوار سيراً على الأقدام إلى بغداد لإحياء ذكرى استشهاد الامام موسى بن جعفر (ع)، يوم الأحد المقبل، وسط اجراءات امنية مشددة.

وبدأ الزوار القادمون من مختلف مناطق الوسط والجنوب وديالى وصلاح الدين وكركوك التوافد منذ الثلاثاء سيراً على الاقدام عبر طرق عديدة مؤدية الى بغداد، للتوجه الى مرقد الامام الكاظم (ع) في منطقة الكاظمية في شمال بغداد. 

وارتدى أغلب الزوار ملابس سوداء وحمل بعضهم رايات اسلامية فيما انتشرت على جانب الطرق التي ساروا فيها مواكب اعدت لاستقبالهم وتقديم الطعام والشراب لهم ووسائل الراحة مع خيم طبية توفر علاجات سريعة للزائرين .

واكتظت شوارع الكاظمية بالزوار وبينهم اطفال ونساء، فيما تبنى مسؤولون من الروضة الكاظمية والجهات الامنية تنظيم الزيارة بهدف تأمين حماية وخدمة الزوار.

وقد فرضت اجراءات أمنية مشددة بينها تخصيص طرق محددة لمرور الزوار فقط ومنع سير المركبات أو العجلات عبرهاوشيئا فشيئا بدأت أغلب شوارع بغداد مقطوعة أمام العجلات . ومع ذلك فقد حدثت عدة استهدافات للزوار عن طريق السيارات المفخخة وقذائف الهاون خلال اليومين الماضيين 

كما انتشرت عجلات تابعة لقوات الامن وسيارات اسعاف في مناطق متفرقة على امتداد الطرق المؤدية الى المرقد.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here