كنوز ميديا / الانبار – ذكرت مصادر أمنية رفيعة المستوى ، أن 21 ارهابيا داعشيا قتلوا اليوم في عملية أمنية نوعية في حي الشهداء وسط مدينة الفلوجة.

وقالت مصادر أمنية رفيعة المستوى إن ” من بين القتلى 14 داعشيا عربيا ، كانوا يقاتلون في سوريا ودخلوا العراق عبر منافذ سرية خلال الأشهر الماضية “

وتابعت المصادر أن ” داعش تعاني من قلة الأسلحة والذخائر وتحاول الاختفاء في بعض الدور السكنية ، لاتخاذ العوائل دروعاً بشرية “.

وحدد قائد عمليات الأنبار الفريق رشيد فليح ، الأسابيع الثلاثة القادمة موعدا لنهاية عصابات “داعش” في عموم محافظة الأنبار.

وهيأت قيادة عمليات الانبار نحو 5 الاف عنصر من الشرطة ،انضموا حديثا لاقتحام مدينة الفلوجة وتطهيرها من عناصر “داعش”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here