متابعة/كنوز ميديا- أعلنت وزارة النفط عن ارتفاع الكميات المصدرة من النفط الخام والايرادات المتحققة لشهر نيسان الماضي حسب الاحصائية النهائية الصادرة من شركة تسويق النفط العراقية بالرغم من توقف التصدير عبر خط كركوك – جيهان التركي بسبب عمليات ارهابية استهدفته بشكل متكرر.

وذكرت  ان كمية الصادرات بلغت  75.3 خمسة وسبعون مليون وثلاثمائة الف برميل فيما بلغت الايرادات المتحققة 7,582 سبعة مليارات ,وخمسمائة واثنان وثمانون مليون دولار .

وقال المتحدث الرسمي بأسم وزارة النفط عاصم جهاد ان “الكميات المصدرة والايرادات المتحققة لشهر نيسان الماضي سجلت ارتفاعا مقارنة بشهر اذار الماضي، بالرغم من توقف التصدير عبر خط كركوك – جيهان التركي بسبب عمليات ارهابية استهدفته بشكل متكرر”.

واضاف ان “الكميات المصدرة والايرادات المتحققة لشهر نيسان الماضي من الموانئ الجنوبية سجلت اعلى معدل تصدير يومي لها منذ عام 2003 حيث بلغ معدل الصادرات اليومية اكثر من 2.500 مليونان وخمسمائة وتسعة الاف برميل”.

واشار جهاد إلى ان”الكميات المصدرة من النفط الخام لشهر نيسان الماضي ، من الموانئ الجنوبية في البصرة بلغت 75.3 خمسة وسبعون مليون وثلاثمائة الف برميل بايردات بلغت 7,582 سبعة مليارات وخمسمائة واثنان وثمانون مليون دولار”.

وتابع قائلا” اما صادرات نفط كركوك عبر خط كركوك – جيهان التركي فهي متوقفة بسبب العمليات الارهابية”، مبينا أن” معدل سعر البيع بلغ 100.691 دولار للبرميل الواحد”.

وبين جهاد أن”الكميات أعلاه تم تحميلها من قبل الشركات النفطية العالمية التي تحمل جنسيات مختلفة والبالغ عددها 29 شركة نفطية من موانئ البصرة وخور العمية والعوامات الاحادية على الخليج العربي”.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here