كنوز ميديا / نينوى – أفاد مصدر في شرطة محافظة نينوى، الأربعاء، بأن عناصر من تنظيم “داعش” فجروا ثلاثة منازل واجبروا عدداً من القرويين على النزوح غربي الموصل.

وقال المصدر في تصريح إن “مجموعة من مسلحي داعش هاجموا قرية (كبر) التابعة لناحية ربيعة (125 غرب الموصل)، وفجروا ثلاثة منازل لمنتسبين في الأجهزة الأمنية وأجبروا عددا من أهالي القرية على النزوح منها”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “القوات الأمنية عجزت عن مواجهة المسلحين، فيما لم تسفر التفجيرات عن أضرار بشرية”.

يذكر أن” محافظة نينوى ومركزها مدينة الموصل (نحو 405 كم شمال العاصمة بغداد) تعد من المناطق الساخنة أمنياً، وتشهد عمليات مسلحة بشكل شبه يومي تتمثل بتفجير سيارات مفخخة وعبوات ناسفة وعمليات اغتيال تستهدف المدنيين والأجهزة الأمنية. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here