كنوز ميديا – بغداد /

تراجعت حظوظ الحزب الديمقراطي الكردستاني، بزعامة رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، في الدورة البرلمانية لعام 2014 – 2018، أمام حزب الاتحاد الكردستاني بزعامة رئيس الجمهورية جلال الطالباني، فضلاً عن مقعد إضافي لحركة التغيير الكردية، مقارنة بالدورة البرلمانية لعام 2010 – 2014.

 

وفي مقارنة اجرتها مراكز اعلامية لعدد مقاعد الحزب الديمقراطي وحزب الاتحاد الكردستانيين بين الدورتين البرلمانيتين الحالية والمقبلة، بحسب ما أعلنته مفوضية الانتخابات يوم أمس للنتائج النهائية، فان “عدد المقاعد التي حصل عليها حزب البارزاني، في انتخابات البرلمان المقبل [25] مقعداً، بعد أن حصل على [30] مقعداً، في الدورة البرلمانية لعام 2010، فيما ارتفعت حظوظ حزب الطلباني، في انتخابات البرلمان المقبل الى [21] مقعداً، بعد أن حصل على [14] مقعداً في الدورة البرلمانية لعام 2010” .

 

وأكدت الاحصائية أن “حركة تغيير [كوران]، ازداد عدد مقاعدها في انتخابات البرلمانية إلى [9] مقاعد، بعد أن كان عدد مقاعدها في البرلمان الحالي [8] مقاعد” . 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here