متابعة/كنوز ميديا-  تظاهر العشرات من موظفي دائرتي الكهرباء وبلدية السليمانية اليوم الثلاثاء احتجاجا على تأخر صرف رواتب شهر نيسان الماضي .

 

 والمتظاهرين طالبوا بصرف رواتبهم بأقرب وقت ووضع الحلول الأزمة لتحاشي تكرار هذا المشكلة، مشيرين الى ان تأخر صرف رواتبهم لمدة 52 يوما شكل عبئا على كاهل الموظفين لأنهم أصحاب عوائل وعليهم مسؤوليات والتزامات.

 

وتشهد الخلافات بين بغداد وأربيل علاقة متوترة بسبب قيام اقليم كردستان بتصدير النفط دون علم الحكومة الاتحادية، وفي محاولة من الحكومة الاتحادية للضغط على الاقليم قامت بتجميد صرف رواتب موظفي الاقليم للشهر المنصرم.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here