كنوز ميديا – بغداد /

دعا ائتلاف دولة القانون، الثلاثاء، الأحرار ومتحدون إلى الانضمام إليه والإسراع بتشكيل الحكومة برئاسة رئيس الوزراء نوري المالكي، فيما اعتبر ان حصول التحالف الوطني على أغلبية مقاعد البرلمان سيساعد بالإسراع في تشكيل الحكومة المقبلة.

 

وقال النائب عن الائتلاف صادق اللبان في تصريح صحفي”، إن “اللقاءات والحوارات لا تزال مستمرة مع الكتل السياسية الآخرى بدون استثناء لتشكيل حكومة قوية بعيدة عن المحاصصة الحزبية والطائفية، للنهوض بواقع البلاد وتوفير الأمن والخدمات والبنى التحتية المواطنين”.

 

وأضاف اللبان أن “دولة القانون تعمل على مشاركة الجميع في الحكومة المقبلة بدون استثناء أي جهة أو مكون من العملية السياسية”، داعيا ائتلافي الأحرار ومتحدون والكتل السياسية الآخرى إلى “الانضمام إليه والإسراع في تشكيل حكومة قوية قادرة على توفير احتياجات المواطن برئاسة رئيس الوزراء نوري المالكي”.

 

وأكد اللبان أن “التحالف الوطني حصل على أغلبية المقاعد داخل مجلس النواب”، مشيرا الى ان “ذلك يطمئن ويساعد بالإسراع في تشكيل الحكومة المقبلة بعد المصادقة على نتائج الانتخابات من قبل المحكمة الاتحادية”.

 

وكان ائتلاف دولة القانون جدد، في (الأول من أيار 2014)، ترشيح رئيس الوزراء نوري المالكي لولاية ثالثة، فيما اعتبر ان المالكي “رجل العملية السياسية” والقادر على إدارتها.

 

واكد المالكي، مطلع ايار الحالي، أن ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه يمتلك تفاهمات تفوق النصف زائد واحد، فيما أشار إلى تلقيه اتصالات لتشكيل حكومة الأغلبية.

 

يذكر أن مفوضية الانتخابات أعلنت، أمس الاثنين (19 ايار 2014)، نتائج الانتخابات البرلمانية، حيث حصل ائتلاف دولة القانون على 95 مقعداً، وجاء في المرتبة الثانية القوائم الصدرية بـ32 مقعداً ومن ثم ائتلاف المواطن بـ29 مقعداً ومن بعده ائتلاف متحدون بـ23 مقعداً، كما جاء ائتلاف الوطنية بزعامة إياد علاوي بالمركز الخامس بـ21 مقعداً، فيما حل بالمركز السادس الحزب الديمقراطي الكردستاني بـ19 مقعدا يتقاسم معه المركز الاتحاد الوطني الكردستاني بـ19 مقعداً أيضاً.

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here