كنوز ميديا / بغداد – اعتبرت النائبة عالية نصيف، الثلاثاء، نجاح العملية الانتخابية بأنه انتصار عراقي على الإرادات الخارجية والداخلية الرامية لإفشال تجربته الديمقراطية، مبدية تعهدها لناخبيها بالامانة على أصواتهم وأهلاً لثقتهم.

وقالت نصيف في بيان تلقت (كنوز ميديا) نسخة منه، إن “إرادة الشعب العراقي وتطلعاته لحياة حرة كريمة في ظل نظام ديمقراطي ودولة مؤسسات، تغلبت على جميع الإرادات الخارجية والداخلية الرامية لإفشال التجربة الديمقراطية في العراق وجعله دولة مشلولة خاضعة لهيمنة القوى الخارجية”.

واضافت نصيف “نعاهد ناخبينا بأن نكون أمناء على أصواتهم وأهلاً لثقتهم سواء في القضايا الداخلية كالأمن والخدمات ومكافحة الفساد أو القضايا المتعلقة بسيادة العراق”، داعية الجماهير الى “دعم الجيش والقوات الأمنية في حربها المصيرية ضد إرهاب القاعدة وداعش، حتى لحظة تحقيق النصر والقضاء على آخر معاقل قوى الشر والظلام وتطهير العراق من القتلة والمجرمين”.

يذكر أن” مفوضية الانتخابات اعلنت، امس الاثنين (19 ايار 2014)، نتائج الانتخابات البرلمانية، حيث حصل ائتلاف دولة القانون على 95 مقعداً، وجاء في المرتبة الثانية القوائم الصدرية بـ32 مقعداً ومن ثم ائتلاف المواطن بـ29 مقعداً ومن بعده ائتلاف متحدون بـ23 مقعداً، كما جاء ائتلاف الوطنية بزعامة اياد علاوي بالمركز الخامس بـ21 مقعداً، فيما حل بالمركز السادس الحزب الديمقراطي الكردستاني بـ19 مقعدا يتقاسم معه المركز الاتحاد الوطني الكردستاني بـ19 مقعداً ايضاً.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here