كتنوز ميديا/ بغداد – اكد مسؤول مؤسسة الانتخابات للحزب الديمقراطي الكردستاني خسرو كوران، الثلاثاء، ان نتائج الانتخابات التي اعلنتها المفوضية فيما ظلم وغدر لاصوات الحزب، مشيرا الى امتلاكه ادلة تثبت حصد الحزب اكبر مقاعد باربيل ونينوى.

وقال كوران في تصريح ان “البيانات الاولية من خلال عملية العد والفرز الاولي تشير فوز الحزب بـ 28 مقعدا، وكنا نتوقع تزيد مقاعدنا بعد فرز التصويت الخاص ولكن ما اعلن عنه امس من قبل المفوضية خيبت امالنا”.

وأضاف كوران ان “نتائج الانتخابات التي اعلنتها مفوضية الانتخابات فيما ظلم وغدر لأصوات الحزب”، مشيرا الى “اننا نمتلك ادلة ووثائق تثبت ان الحزب حصد اكبر المقاعد في محافظتي اربيل ونينوى بالاضافة الى مقعد واحد في محافظة ديالى”.

واكد كوران ان “الحزب سوف يقدم شكوى للمفوضية خاصة في نتائج محافظات اربيل ونينوى وديالى من خلال مقارنة بين الاستمارات التي تم فرزها في تلك المحافظات وتلك التي ارسلت إلى بغداد”.

يذكر ان” الحزب الديمقراطي الكردستاني المنضوي في التحالف الكردستاني حصل في الانتخابات البرلمانية التي جرت في 30 نيسان الماضي، على 19 مقعدا، حيث حصل الحزب لوحده في اربيل على سبعة مقاعد وفي نينوى مع حزب الطالباني على ستة مقاعد.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here