كنوز ميديا/ بغداد – أثنى الامين العام لكتلة مستقلون حسين الشهرستاني، الاحد، مبادرات رئيس المجلس الاسلامي الاعلى السيد عمار الحكيم في التواصل مع جميع الكتل الفائزة، مؤكدا على ضرورة وأوضح المجيء بمشروع وطني متفق عليه، فيما دعا الحكيم الى تحمل مسؤولياتها والتسريع في تقديم الخدمات لابناء الشعب العراقي.

وقال الامين العام لكتلة مستقلون حسين الشهرستاني في بيان صدر عقب استقباله رئيس المجلس الاسلامي الاعلى عمار الحكيم والوفد المرافق له، وتلقت (كنوز ميديا) نسخة منه، إن “الجانبين بحثا الرؤى المطروحة لمعالجة المشاكل التي يعاني منها المواطن في حياته اليومية ووضع برنامج يخدمه مستقبلا”.

وشكر الشهرستاني، الحكيم على مبادراته من خلال التواصل مع جميع الكتل الفائزة، مؤكدا على “اعادة اللحمة بين العراقيين وتجاوز ازمات الماضي ومعالجة المشاكل الخدمية والامنية التي يعاني منها المواطن”.

وأوضح الشهرستاني ان “المرحلة التي يمر بها العراق حساسة ولابد من مشروع وطني متفق عليه على اساس الثوابت الوطنية”.

من جانبه أوضح الحكيم، أن “هذه الزيارة تأتي في سياق الزيارات التي نقوم بها الى الكتل المشاركة بعد نجاح الانتخابات البرلمانية”، داعيا الكتل الفائزة الى “تحمل مسؤولياتها والتسريع في تقديم الخدمات لابناء الشعب العراقي”.

وأوضح الحكيم ان “الفريق القوي والبرنامج الواضح لادارة الدولة يستطيع تحمل المسؤوليات لتوفير الامن وتقديم الخدمات لجميع العراقيين”. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here