مع حسم الدوري الإسباني اليوم ؛ وذلك بتعادل برشلونة مع أتلتيكو مدريد بنتيجة 1-1، لم يخسر ميسي اللقب فقط بل جعل رونالدو يعادل رقمه القياسي في الفوز بالحذاء الذهبي ، و التي تمنح للاعب الأكثر تسجيلا للأهداف .

ميسي لم يتمكن من تسجيل هاتريك اليوم كان سيجعله يتعادل مع رونالدو في الأهداف بواقع 31 هدفا، و توقف رصيده عند الهدف رقم 28.

رونالدو ليس الوحيد الذي يمتلك 31 هدفا بل يشاطره بذلك نجم ليفربول سواريز و الذي يمتلك نفس الرصيد من الأهداف، وبالتالي ستمنح الجائزة بالمناصفة بين اللاعبين ، كما حدث موسم 2004- 2005 عندما تساوى فورلان و هنري مهاجم الآرسنال آن ذاك بعدد الأهداف.

حصول رونالدو على الجائزة هذا العام جعله يرفع عدد جوائز الحذاء الذهبي إلى 3 متساوٍ مع رقم ميسي القياسي .

و يقوم مبدأ منح الجائزة على إعطاء نقطتين عن كل هدف سجل في الدوريات الخمس الأولى و هي : إسبانيا، إنجلترا، ألمانيا، إيطاليا، البرتغال، و يتم منح نقطة و نصف للدوريات المصنفة بين المركز 6 إلى المركز 21، و وتمنح نقطة واحدة عن كل هدف لما دون ذلك.

و الجدير في الذكر أن البرتغال هي أكثر دولة قدمت فائزين بهذه الجائزة ، حيث رفع رونالدو العدد إلى 7 جوائز حذاء ذهبي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here