كنوز ميديا/ بغداد – كشف النائب عن التحالف الكردستاني شوان محمد طه ان القيادات الكردية ستجتمع خلال الأسبوع الحالي لتحديد موقفها النهائي من تشكيل الحكومة المقبلة، وأشار إلى أن الأكراد يسعون الى تغيير الوجوه المشاركة في الحكومة الحالية لانها “كانت وبالا وتسببت بضياع ثروات البلاد وزرع التفرقة بين الشعب العراقي الواحد

وقال طه في تصريح انه “مع ظهور المؤشرات الأولية لنتائج الانتخابات البرلمانية فأنه بالتأكيد ستكون هناك رؤية واضحة وحقيقية للمشاركة في تشكيلة الحكومة الجديدة”، لافتا الى ان “القيادات الكردية قررت ان تجتمع خلال الاسبوع الحالي لتحديد موقفها النهائي”.

واكد طه ان “القيادات الكردية تسعى الى تغيير الوجوه المشاركة في الحكومة الحالية بسبب ان بعضها لم يقدم شيئا الى البلاد، بل انه كان وبالا عليها وتسبب بضياع ثرواتها وزرع التفرقة بين الشعب العراقي الواحد. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here