كنوز ميديا – متابعة /

 

وزع ناشطون سوريون، صورة لإمرأة سورية قالوا إنها من محافظة دير الزور، وأرادت توجيه رسالة إلى زعيم تنظيم القاعدة ايمن الظواهري.

وقد أظهرت الصورة، الإمرأة السورية وقد رفعت لافتة كتبت عليها: إلى حكيم الأمة (لقب الظواهري) ايمن الظواهري، انا امرأة مسلمة من دير الزور من منطقة البصيرة، حثالتك في الشام قتلوا اهلي واولادي بقصفهم الوحشي البربري”.

وأضافت المرأة بحسب موقع آسيا نيوز ” لن أقبل إلا برأس الهراري (أبو ماريا القحطاني، الشرعي العام في جبهة النصرة)، كلب النفط، حتى ولو كلفنا ذلك إفناء العشيرة”.

يذكر ان محافظة دير الزور تشهد قتالا دمويا بين تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، وجبهة النصرة، رغم ان طرفي النزاع ينتميان إلى فكر القاعدة المتشدد.

kgkhlhllj

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here