كنوز ميديا – متابعة /

 

اعتقل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق و الشام قبل يومين خمسة مدنيين كورد قرب بلدة تمر غرب مدينة الحسكة أثناء سفرهم باتجاه بلدة باب الهوى الحدودية بريف حلب بغية العبور باتجاه تركيا.

و أكدت مصادر مطلعة لـ PUKmedia، أن : الشبان الكورد الخمسة تم اعتقالهم في إحدى الحواجز التي يقيمها تنظيم “داعش” الارهابي في المناطق  التي يسيطر عليها من الجهة الغربية لبلدة تل تمر، و كانوا متجهين من مدينة ديريك باتجاه معبر باب الهوى الحدودي للعبور إلى تركيا، و هي رحلة تعتبر محفوفة بالمخاطر الأمنية نظرا لقيام مجموعات مسلحة مختلفة الانتماءات بعمليات اعتقال على الهوية بحق المواطنين الكورد في غربي كوردستان.

و يذكر أن الحكومة التركية قد أغلقت جميع المعابر الحدودية مع مناطق غربي كوردستان و شددت من إجراءاتها على الحدود المحاذية في ما يمثل حصارا خانقا للمناطق الكوردية و هو ما يجبر المواطنين الكورد إما لقطع الحدود عن طريق التهريب و التعرض لإطلاق النار أو الاعتقال و الضرب على يد الجنود الأتراك، أو السفر عبر الطرق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة و التعرض للخطف و الاعتقال.

و لا يزال تنظيم “داعش” يحتجز العشرات من المدنيين الكورد بينهم عدد من طلاب الجامعات في ريف كوباني أثناء توجههم لمدينة حلب و الرقة بغية تقديم الامتحانات الجامعية و لا يزال مصيرهم مجهولا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here