كنوز ميديا/ متابعة – أعرب خبراء من وزارة الطوارئ الروسية عن قلقهم من أن سقوط كويكب بقطر يبلغ ما بين 100 و200 متر في المحيط قد يسبب موجة تسونامي ارتفاعها 500 متر، بينما قد يؤدي سقوط كويكب قطره أكبر من كيلومتر إلى كارثة عالمية.

وسبق للأرض أن تعرضت لـ”هجمات” نيزكية كثيرة، فيما تم العثور على نحو 120 فوهة نيزكية كبيرة. وتعد فوهة بوبيغاي في شمال سيبيريا البالغ قطرها الخارجي نحو 100 كيلومتر هي الأكبر في روسيا، وهي ناتجة عن سقوط جسم فضائي منذ 36 مليون عام تقريبا.

وفي وقت سابق ذكر علماء أميركيون أن 26 كويكبا تراوحت قوة انفجارها بين 1 و600 كيلوطن اخترقت الغلاف الجوي للأرض في الفترة بين عام 2000 و2013.

ويرى العلماء أن كويكب “أبوفيس” البالغ قطره 300 متر يمثل الخطر الأكبر على الأرض حاليا، حيث قد يؤدي سقوطه إلى تدمير مدينة كاملة. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here