كنوز ميديا -طالب النائب عن كتلة صادقون حسن سالم مجلس القضاء العراقي بأتخاذ الاجراءات القانونية واصدار مذكرات قبض بحق “المجرمين الارهابيين وعلى راسهم ترامب” الذين ارتكبوا جريمة اغتيال ابو مهدي المهندس وقاسم سليماني .

واعرب سالم عن استغرابه من صمت الحكومة والقضاء على “هذه الجريمة التي تمثل عمل ارهابي خطير وانتهاك للسيادة العراقية وانتهاك صارخ لحقوق الانسان”، مشيرا الى الاجراء التي قامت به الجمهورية الاسلامية الايرانية باصدار اوامر قبض بحق مرتكبي هذه الجريمة.

وقال “المؤسف ان تلتزم الحكومة العراقية الصمت تجاه هذه الجريمة وخصوصا ان الشهيد ابو مهدي المهندس شخصية امنية قيادية عراقية وتم استهدافه داخل العراق باستهتار امريكي”، مؤكدا ان “هذا الصمت غير مبرر ويحمل علامات استفهام”.

وتساءل سالم “اين نتائج الشكوى لدى مجلس الامن الدولي ان وجدت؟ وماهي اجراءات وزارة الخارجية تجاه هذه الجريمة”، مؤكدا  ان “هذا الصمت يمثل الاستخفاف بدماء العراقيين ومخالفة صريحة للدستور”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here