نيويورك تايمز نقلاً عن مصادر إيرانية: خامنئي يريد رداً مباشراً على مصالح أمريكا تنفذه القوات الإيرانية

0
1٬159 views

كنوز ميديا – ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، الثلاثاء (07 كانون الثاني 2020)، أن المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي يريد انتقاماً لاغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني على يد القوات الإيرانية.

وقالت الصحيفة في تقرير لها، إن ” مصادر إيرانية أكدت أنه بعد الساعات التي أعقبت اغتيال سليماني، عقد خامنئي اجتماعاً طارئاً مع مجلس الأمن القومي الإيراني، لوضع المعايير التي من شأنها الانتقام من الولايات المتحدة رداً على مقتل قائد فيلق القدس”، مضيفة أن “خامنئي وجه بأن يكون الهجوم مباشراً على المصالح الأمريكية من قبل القوات الإيرانية”.

وأضافت الصحيفة أن “طهران عدت أن مقتل سليماني كان بمثابة (الصدمة) منذ تأسيس الجمهورية الإسلامية في عام 1979″، مبينة أن “إيران كانت تخفي الهجمات التي تستهدف وكلائها بسبب التصرفات التي يقومون بها في المنطقة”.

وتابع تقرير الصحيفة أن “خامنئي كان مستعداً للتخلي عن التحذيرات التقليدية التي توجهها إيران إلى الولايات المتحدة الأمريكية ورئيسها دونالد ترامب”.

وأشار إلى أن “الشعب الإيراني أبدى غضباً عارماً بعد حادثة اغتيال سليماني، حيث شهد تشييع الجنازة توافد ملايين الإيرانيين في شوارع طهران”، لافتة إلى أن “خامنئي حضر الجنازة وقام بالبكاء علناً على جثمان قائد فيلق القدس الإيراني”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد هدد الاسبوع الماضي، إيران باستهدافها في الداخل إذا حاولت الرد على قتل قائد فيلق القدس الايراني قاسم سليماني، الذي قتل بضربة جوية قرب مطار بغداد الدولي، باستهداف أي أمريكيين أو أصول أمريكية.

وغرد ترامب عبر صفحته على ” تويتر ” ، قائلا: “تتحدث إيران بجرأة شديدة عن استهداف بعض الأصول الأمريكية كانتقام بعد أن خلصنا العالم من زعيمهم الإرهابي، الذي قتل قبل فترة قصيرة مواطنا أمريكيًا، وأصاب آخرين بجروح خطرة، ناهيك عن كل الأشخاص الذين قتلهم طوال حياته، بما في ذلك مئات المحتجين الإيرانيين في الآونة الأخيرة”.

وأضاف ترامب في تغريدته:  “لقد كان بالفعل يهاجم سفارتنا، ويستعد لتنفيذ ضربات إضافية في مواقع أخرى”.

وتابع ترامب “إيران لم تمثل شيئا سوى المشاكل لسنوات عديدة. وأترك هذا بمثابة تحذير بأنه إذا أقدمت إيران على ضرب أي أمريكيين أو أصول أمريكية، فقد حددنا 52 موقعًا إيرانيًا نستهدفها، بعضها على مستوى عالٍ جدًا ومهم لإيران والإيرانيين وللثقافة الإيرانية، وتلك الأهداف، وإيران نفسها، ستتعرض للضرب بسرعة كبيرة وبشكل قاس للغاية. الولايات المتحدة لا تريد المزيد من التهديدات!”.

فيما رد الرئيس الايراني حسن روحاني، الاثنين 6 كانون الثاني 2020، على الرئيس الامريكي دونالد ترامب بشأن تهديد الاخير بضرب 52 موقعاً ايرانياً عالية الاهمية.

وقال روحاني في تغريدة له على تويتر، “يجب على من يشير إلى الرقم 52 (عدد مواقع ايران) أن يتذكر الرقم 290 وهو عدد القتلى بالرحلة الجوية التي اسقطتها البحرية الاميركية”.

وخاطب، ترامب بالقول: “لا تهدد الأمة الإيرانية أبدًا”.

المصدر: نيويورك تايمز

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here