الشيخ قيس الخزعلي بشأن احداث الوثبة: الى متى يستمر انفلات السلاح وانتشار المليشيات القذرة

0
90 views

كنوز ميديا – علق الامين العام لحركة عصائب اهل الحق، الشيخ قيس الخزعلي، الخميس، على الاحداث التي وقعت في ساحة الوثبة وسط بغداد اليوم، متسائلا: الى متى يستمر انفلات السلاح وانتشار المليشيات القذرة.

وقال الشيخ الخزعلي في تغريدة على حسابه بتويتر، “الى متى تستمر الفوضى وغياب القانون وضعف الأجهزة الامنية وانفلات السلاح وانتشار الميليشيات القذرة”.

وأضاف “كلا لانفلات السلاح، كلا للميليشيات القذرة، نعم لحصر السلاح، نعم للاجهزة الامنية”.

وتبدأ الجريمة البشعة بمشاجرة  بين مجموعة متظاهرين وشاب واسمه هيثم علي اسماعيل البالغ 17 عاما يسكن قرب ساحة الوثبة سببها رفضه تجمعهم أمام بيته)

وتطور الشجار الى قيام الشاب بالصراخ على المتظاهرين فيما قام احد المتظاهرين برمي المتجمهرين بالعاب نارية مدعيا ان المغدور قام بذلك ادى ذلك الى قيام حشود كبيرة من المتظاهرين بمحاصرة داره، واحراقها، ثم اقتحامها وقتله وسحل جثته وتعليقها على عمود إشارة مرورية في ساحة الوثبة. 

جريمة تم تصوير تفاصيلها، وفجرت غضبا شعبيا للطريقة الهمجية البشعة التي تم بها التمثيل بالجثة، وما اعقبها من حملة لتشويه سمعته واسرته لتبرير القتل.

هذا هو الحال الذي أرادت ابواق الجوكر وصول العراق اليه بحملات التحريض على القوات الامنية وتجريمهم ووصفهم قناصين، وانكار وجود مندسين بالتظاهرات، لابعاد القوات الامنية من الساحات وإطلاق ايدي المجرمين

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here