كنوز ميديا _ رمع بدء الإستعدادات لموسم الحصاد في المناطق الكوردية بغربي كوردستان، أكد فلاحون كورد أن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) أصدر أوامره بالاستيلاء على المحاصيل الزراعية العائدة ملكيتها لهم بحجة انتمائهم لحزب العمال الكوردستاني في المناطق الخاضعة للتنظيم جنوب محافظة الحسكة.


وأشار عدد من الفلاحين الكورد في تصريحات صحفي  أن “مسلحين تابعين لتنظيم داعش أبلغوا المزارعين المشرفين على أراضي زراعية تابعة لمواطنين كورد في الشريط الممتد جنوب منطقة قامشلو والخاضعة لسيطرة التنظيم بوجوب إعلامهم وقت الحصاد للتحقيق فيما إذا كانت تلك الأراضي تعود ملكيتها لمواطنين كورد بغية مصادرة المحصول بحجة انتمائهم لحزب العمال الكوردستاني وهو الاسم الذي يطلقونه على “وحدات حماية الشعب الكوردية””.


كما أكد الفلاحون أن تنظيم داعش أصدر أوامر بوجوب استيفاء 10% من المحاصيل لصالح التنظيم بداعي الزكاة المفروضة على الأموال والمحاصيل الزراعية من كافة المزارعين الخاضعة أراضيهم  الزراعية لسيطرة التنظيم.


يذكر أن عدداً من العائلات الكوردية انتفعت من مرسوم الإصلاح الزراعي السوري الذي صدر بتاريخ 1958 و تم توزيع أراضي زراعية عليهم في مناطق بعيدة عن قراهم الأصلية بعد تنفيذ مشروع الحزام العربي عام 1965و هو المشروع الذي أقرته الحكومة السورية بهدف تفريغ منطقة الجزيرة بغربي كوردستان من سكانها الكورد الأصليين وتوطين أسر عربية بدلاً عنهم، وامتد الحزام بطول 300 كيلو متر وعرض 10-15 كيلو متر، من الحدود العراقية في الشرق إلى سري كانييه غرباً، حيث  تم توطين أكثر من أربعة آلاف أسرة عربية في الشريط الحدودي وتوزيع أكثر من 700 ألف دونم من الأراضي المصادرة من مواطنين كورد عليهم.

المصدر : وكالات

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here