كنوز ميديا –  

قال المبعوث الأمريكي الخاص إلى الجمهورية العربية السورية جيمس جيفري، إن الولايات المتحدة ليس لديها خطط للإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد.

وأكد جيفري في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، أن واشنطن “لا تتفاوض مع الأسد”، لكنه “جزء من المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة”، بدعم من الجانب الأمريكي.

وأشار جيفري إلى أن “فكرة” البيت الأبيض “لا تتضمن الإطاحة بالأسد”. وشدد جيفري، بصفته شخصًا “شارك في مغامرات تغيير نظام واحد أو اثنين خلال مسيرته”، على أن “هذه الحالة مسألة مختلفة تمامًا”.

في الوقت نفسه، قال السناتور الأمريكي راند بول في جلسة استماع حول سوريا، إن المفاوضات مع الأسد ضرورية لإنهاء الحرب. ودعا إلى عدم اعتبار العالم “أبيض وأسود”، فيما أعرب عن ثقته في أن “الأسد سيبقى”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here