كنوز ميديا _بغداد

ضبطت القواتُ الامنية مصنعا يُستخدم لتفخيخ السيارات في منطقة حي الجامعة بعد عملية مداهمة نُفذت لالقاءِ القبض على عددٍ من المطلوبين.

وفي التفاصيل، أن المطبخ كان خالياً من الطعام ولا توجد فترة جلوس لتناول الغداء ، فكل ما هنالك مواد تفجير ينتهي تصنيعها على هيئة عبوات ناسفة. وخارجه، تُهيأ مواد متفجرة أخرى لصناعة مركبات مفخخة.

مشاهدة فيديو _ ضغط هنا

وقد استيقظ ساكنو المنزل الذي يقع في منطقة حي الجامعة ببغداد، على مداهمة من قوة تابعة للجيش نجحوا من خلالها بالعثور على كميات كبيرة من المتفجرات تكفي لإحداث أضرار جسيمة في الأماكن المقرر استهدافها.

في هذا السياق، أفاد فراس حسين من فرقة المشاة السادسة “بأنه تم العثور على معمل مجهز بكافة المعدات لغرض تفخيخ العجلات والعبوات الناسفة. وكان هناك كميات كبيرة تزيد عن تفخيخ ست عجلات.” كما تم العثور على أربع عجلات مهيئة للتفجير بالاضافة الى عبوات ناسفة عدد (3) وعبوات لاصقة عدد (2) ومجموعة كبيرة من مواد التفجير. 

وكان تفجير مركبة متوجهة الى منطقة نفق الشرطة، العامل الأساس باكتشاف هذا المصنع ، فبعد فحص جثة الانتحاري ومرافقه تمكنت القوات الامنية من معرفة سكن الانتحاريين والاسراع بمداهمة المنزل سعيًا منها للامساك بالمزيد من المتورطين. غير أن عمليتهم أسفرت عن ضبط مواد متفجرة تكفي لتفخيخ أكثر من خمس مركبات.

المصدر :   السومرية نيوز

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here