كنوز ميديا – أجلت المحكمة العليا في جبل طارق قرارها بشأن الناقلة الإيرانية المحتجزة بعد تلقيها الطلب الأمريكي. ونقلت وكالة “رويترز” عن وزارة العدل الأمريكية، أنها قدمت طلبا لتمديد احتجاز ناقلة النفط الإيراني “غريس-1” في جبل طارق.

وأوضح رئيس المحكمة العليا في جبل طارق أنه لولا التحرك الأمريكي لكانت الناقلة الإيرانية قد أبحرت.

هذا وأعلنت صحيفة جبرالتار كرونكل عن الإفراج عن قبطان ناقلة النفط الإيرانية وثلاثة من طاقمها.

وجاء الطلب الأمريكي بعد أن ذكر مصدر من جبل طارق، أنه من المرجح ان يقرر القضاء اليوم السماح لناقلة النفط الايرانية غريس1 بالمغادرة.

وفي السياق نفسه، ذكرت صحيفة ذا صن البريطانية نقلا عن مصادر مقربة من رئيس وزراء جبل طارق فابيان بيكاردو أن منطقة جبل طارق التابعة لبريطانيا ستفرج اليوم الخميس عن ناقلة نفط إيرانية كانت قوات مشاة البحرية البريطانية قد احتجزتها في البحر المتوسط في يوليو تموز بشكل غير شرعي وبحجة انها تنقل النفط إلى سوريا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here