نائب عن الفتح: تقليص موظفي السفارة الامريكية في بغداد خديعة

0
118 views

كنوز ميديا – وصف النائب عن تحالف الفتح كريم عليوي, الاثنين , قرار أميركا بتقليص موظفي سفارتها بـ “الخديعة” بهدف ارسال رسائل بأنها عازمة على مهاجمة إيران, مؤكدا ان رأي الشارع العراقي يختلف تماما عن رأي الحكومة فيما لو حدثت الحرب بين طهران وواشنطن.

 

وقال عليوي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “امريكا مازالت تتخبط في ساسيتها تجاه الجمهورية الاسلامية الايرانية ودول المنطقة وتفتقر لوجود رؤية واضحة للازمة مع ايران ودول المنطقة”.

 

واضاف ان “قرار واشنطن بخفض عديد موظفيها ودبلوماسيها في سفارتها ببغداد مجرد خديعة لايهام المجتمع الدولي بانه قادمة على شن حرب عسكرية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية, فضلا عن ابتزازها لدول الخليج للحصول على اموال اضافية”.

 

من جانب اخر اوضح كريم ان “رأي الشارع العراقي يختلف تماما عن رأي الحكومة في حال نشوب حرب فعلية بين واشنطن وطهران”, مهددا بانه “في حال نشوب الحرب سوف لن تبقى سفارة امريكية في بغداد ولاجندي واحد على الاراضي العراقية” .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here