كنوزميديا 
أعلن مجلس محافظة ذي قار، الأربعاء، رفضه لقرار وزارة الكهرباء بإحالة محطة الطاقة للاستثمار، مهددا بالطعن بعد ان اعتبره مصادرة للممتلكات العامة.
وقال عضو المجلس  حسن الوائلي  ان “هناك تخبط واضح بقرار وزارة الكهرباء بإحالة محطة ذي قار الكهربائية الى الاستثمار”.
وأضاف انه “بإمكان الوزارة التعاقد على جلب محطة جديدة عن طريق الاستثمار”، عادا قراراها “مصادرة لممتلكات المحافظة وتركها عرضة لهيمنة الشركات الأجنبية”.
وتابع ان “طرحها للاستثمار سيعرض مصير موظفيها الى الخطر ما بين الطرد او التقليص وضياع كافة حقوقهم بعد تحويلها لقطاع خاص”، مشيرا الى ان “المجلس سيطعن بقرار الإحالة للاستثمار”.
وكانت وزارة الكهرباء أعلنت، في وقت سابق، عن احالة محطة ذي قار الكهربائية للاستثمار.
وشهدت محافظة ذي قار، اليوم، تظاهر العشرات من موظفي محطة الطاقة احتجاجا على إحالتها للاستثمار ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here