تعرف على أسباب رفض إدراج بابل الأثرية على لائحة التراث العالمي؟

0
92 views

كنوز ميديا – أكد مجلس محافظة بابل، الأربعاء، قدرة الوفد العراقي على إقناع اليونسكو بإدراج اثار بابل على لائحة التراث العالمي، مبينا ان قصر صدام والأنبوب النفطي ابرز الاعتراضات الدولية على الإضافة.

وقالت عضو المجلس احلام الراشد في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “وفد اليونسكو الدولي قدم اعتراضا على إدراج اثار بابل على لائحة التراث العالمي في الأعوام السابقة لوجود مخالفات تمنع ذلك”.

وأضافت “من بين المخالفات وجود بنايات مضافة الى الآثار بينا قصر صدام المبني وسط المدينة الأثرية والمنتجع السياحي والأنبوب النفطي المار وسط المدينة”.

وأوضحت ان “مجلس بابل حصل على موافقة وزارة النفط بحرف الأنبوب النفطي وخصص 500 مليار دينار لإزالة القصر والبنايات الإضافية وجميع المخالفات التي شخصها وفد اليونسكو”، مشيرة الى ان “الوفد الحالي لديه إجراءات وحجج إقناع قوية بإمكانه إقناع اليونسكو بالتصويت على إدراج بابل على لائحة التراث العالمي يوم غد”.

وتابعت ان “محافظ بابل ورئيس المجلس زارا عدد من سفراء دول أعضاء اليونسكو  وكسب رأيهم  لتصويت دولهم  لصالح اثار بابل”.

ومن المؤمل ان يجري التصويت يوم غد بإدراج بابل على لائحة التراث العالمي من قبل الدول الأعضاء في اليونسكو.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here