كنوزميديا – أفصحت هيئة النزاهة، الاثنين، عن تفاصيل الأحكام الصادرة بحقِّ ثلاثة مسؤولين سابقين في وزارة الصِّحَّة؛ لسرقتهم أكثر من ستة مليارات دينارٍ، مُبيِّنةً أنَّ المُدانين استحوذوا على تلك الأموال بعد إقدامهم على اعتماد قوائم مُزوَّرةٍ، وصرف رواتب لعناصر حمايةٍ (وهميِّين).
وقالت الهيئة في بيان حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه ، إن “المُدانين الهاربين وهم (مديرالتدقيق الأسبق في مكتب الوكيل الفنيِّ للوزارة ومديرا القسم الماليِّ وقسم إدارة الموارد البشريَّـة سابقا في الدائرة الإداريَّـة والماليَّـة) قاموا بإحداث الضرر العمديِّ بأموال الجهة التي يعملون بها”، مؤكدة “اعتمادهم قوائم مُزوَّرة لحماياتٍ وهميِّين وصرف رواتبهم دون مراعاة التعليمات والضوابط الخاصَّة بالصرف؛ ممَّا أدَّى إلى حصول سرقةٍ واختلاسٍ للمال العامِّ بلغت (6,500,000,000) مليارات دينارٍ”.
وأضاف أن “محكمة الجنايات المُختصَّة بقضايا النزاهة في بغداد، بعد اطلاعها على أقوال المُمثِّلين القانونيِّين لوزارتي الصِّحَّة والداخليَّة اللذين طلبا الشكوى ضدَّ المُتَّهمين، إضافةً إلى محضر التحقيق الإداريِّ الذي ثبت فيه مقصِّريَّـة المُتَّهمين وقرينة هروبهم من وجه العدالة، وصلت إلى القناعة الكافية بتجريمهم استناداً لأحكام المُادَّة 340 من قانون العقوبات وبدلالة موادِّ الاشتراك 47 و48 و49 منه،وحكمت غيابياً على كلِّ واحدٍ منهم بالسجن لمُدَّة سبع سنواتٍ”.
وتابع، ان “قرار الحكم تضمن إصدار مُذكَّرة قبضٍ، وإجراء التفتيش الأصوليِّ بحقِّ المُدانين مع تأييد الحجز الواقع على أمواله المنقولة وغير المنقولة، فضلاً عن الاحتفاظ للجهة المُتضرِّرة (وزارتي الصِّحَّة والداخليَّة) بحقِّ طلب التعويض أمام المحاكم المدنيَّة بعد اكتساب قرار الحكم الدرجة القطعيَّة”ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here