كنوز ميديا –  أعلنت  هيئة النزاهة، الاثنين، عن كشف سرقاتٍ للمال العامِّ في دائرة الإصلاح العراقيَّة، مُبيِّنةً أنَّ مدير الدائرة ومدير حساباتها لسابقين أقدما على تنظيم وصولاتٍ وهميَّةٍ؛ للتغطية على سرقة مبلغ (14,000,000,000) مليار دينارٍ.
وقالت الهيئة في بيان حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه  ، إن “أحد فرقها التحقيقيَّة المُؤلَّف بموجب أمرٍ وزاريٍّ تمكن بالتنسيق مع مكتب المفتش العام في وزارة العدل، من الكشف عن حصول سرقاتٍ وهدرٍ للمال العامِّ في لجان المُشتريات الخاصَّة بالدائرة، لافتةً إلى قيام الفريق بأعمال التحرِّي والتحقيق والتدقيق عن عمل دائرة الإصلاح”.
وأضاف البيان، أن “التحقيقات التي أجراها الفريق توصَّلت إلى قيام مدير دائرة الإصلاح العراقيَّة ومدير الحسابات السابقين فيها بتنظيم وصولاتٍ وهميَّةٍ، والقيام بعمليَّات تلاعبٍ بالوثائق؛ للتغطية على سرقة مبلغ أربعة عشر مليار دينارٍ”.
وأكدت الهيئة، أنَّ “الفريق التحقيقيَّ أوصى، بعد إنجاز المهامِّ الموكلة إليه، بإحالة المُقصِّرين في عمليَّة سرقة المال العامِّ إلى القضاء؛ لاتِّخاذ الإجراءات القانونيَّة المناسبة بحقِّهم”. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here