كنوز ميديا – اصدر المكتب الإعلامي للمفتش العام لوزارة الداخلية، الخميس، بياناً بشأن تصريحات عن عقد “سيارات ميتسوبيشي”، مؤكداً إحالة المقصرين الى الجهات القضائية.

وقال المكتب في بيان ، “يطل بين الفينة والأخرى أشخاص إما بصفتهم الرسمية أو الشخصية سواء في بيانات صادرة عن مكاتبهم أو عبر ظهورهم في شاشات التلفاز، يدلون بتصريحات اعلامية مجانبة للحقيقة والصواب عبر هذه الوسيلة الإعلامية وتلك يحاولون من خلالها ايهام الشارع العراقي وتزييف الحقائق لمصالح وغايات لا يعرفها إلا مروجوها”.

وأضاف البيان أن “آخر ما طالعناه وشاهدناه بعض التصريحات الاعلامية لبعض الأشخاص عن العقد الذي أبرمته وزارة الداخلية لشراء عجلات ميتسوبيشي”، مشيراً الى أن “لجنة الوزارة المشكلة بأمر رئيس مجلس الوزراء وبرقابة مباشرة من مكتب المفتش العام للوزارة تمكنت من تعديل بنود العقد مما وفر للوزارة ولخزينة الدولة ما يقرب من 50 مليون دولار، فضلاً عن إحالة المقصرين الى الجهات القضائية، والتي بدورها أصدرت قرارات باستقدامهم أمام القضاء ، وهي الفيصل في حسم ملفهم واتخاذ القرارات اللازمة بحقهم”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here