خبير : دول الجوار وأمريكا دعمت داعش مؤخرا بـ100 مليون دولار

0
243 views

كنوز ميديا – أكد الخبير الأمني صفاء الاعسم ، أن عددا من دول الجوار وأمريكا قامت بدعم عصابات داعش الإرهابية بـ100 مليون دولار لتنفيذ هجمات داخل الأراضي العراقية مجددا، فيما بين أن الهجمات حصلت لفرض بقاء القوات الأمريكية وخلق نوع من الفوضى داخل البلاد.

 

وقال الاعسم في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “عددا من دول الجوار تعاونت مؤخرا مع واشنطن بدعم عصابات داعش الإرهابية بـ100 مليون دولار لتنفيذ هجمات إرهابية في المناطق الرخوة امنيا في المحافظات الغربية”، لافتا إلى إن “تلك العمليات الإرهابية محاولة لبقاء القوات الأمريكية في البلاد، فضلا عن خلق نوع من الفوضى الأمنية التي تسعى لها بعض دول الجوار التي لا تريد الاستقرار للعراق”.

 

وأضاف أن “الجانب الأمريكي سيستغل الثغرات الأمنية في فرض بقاءه ومجابهة الرفض السياسي من بعض الكتل داخل البرلمان لاخراج قواته القتالية”، مبينا أن “القوات الأمريكية نقلت عددا كبيرا من قيادات داعش الإرهابية من ادلب إلى دير الزور ومن ثم إلى الحدود العراقية السورية بقرب كيلو متر واحد فقط”.

 

وبين أن “تواجد قيادات داعش بالقرب من الحدود العراقية السورية دفع القيادات الأمنية إلى تعزيز قطعاتها العسكرية وإرسال قوات إضافية لمنع دخول تلك المجاميع الى العراق”، موضحا أن “داعش يسعى لاستغلال المساحات الصحراوية التي تربط العراق بسوريا في الوقت الحالي لتحقيق أهدافه الإرهابية”.

 

وأكد تحالف الفتح ، اليوم الخميس، أن اغلب القيادات السنية والكردية سترفض التصويت والتوقيع على قرار إخراج القوات الأجنبية من البلاد وعلى رأسها القوات الأمريكية، ، فيما أكد أن تحالفي الفتح وسائرون قادرين على تحقيق أغلبية داخل مجلس النواب لتمرير قانون إخراج القوات الأجنبية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here