كنوزميديا – كشفت تقارير إعلامية فرنسية أنه تم القبض ،الثلاثاء، على رجل الأعمال الروسي ديميتري ريبولوفليف، مالك نادي موناكو الفرنسي لكرة القدم.
وأشارت صحيفة “لو موند” الفرنسية إلى أنه تم إلقاء القبض على ريبولوفليف في منزله تنفيذا لقرار أصدرته إحدى محاكم مدينة موناكو في إطار التحقيقات التي تجريها السلطات هناك حول مزاعم ضلوع رجل الأعمال الروسي في ارتكاب جرائم فساد واستغلال نفوذ وغسل أموال.
ويختص القضاء الفرنسي في الوقت الراهن بنظر هذه القضية التي بدأت التحقيقات حولها منذ أكثر من عام وأصبحت وسائل الإعلام الفرنسية تدعوها “موناكو جيت”.
وجاء القبض على ريبولوفليف قبل ساعات من المباراة التي خسرها موناكو صفر-4 أمام كلوب بروج البلجيكي في بطولة دوري أبطال أوروبا.
وبعيدا عن القضية المتهم فيها مالكه، يمر موناكو بأزمة كروية خانقة، بعد أن تأكد خروجه من بطولة دوري أبطال أوروبا واحتلاله أحد مراكز الهبوط في جدول ترتيب الدوري الفرنسي لكرة القدمSS

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here