كنوزميديا 
أكدت صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية، الثلاثاء، أن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز يعيش أزمة حقيقية جراء تصاعد أزمة مقتل الصحافي والمعارض جمال خاشقجي.
وقالت الصحيفة في تقرير نشرت “بي بي سي” مقتطفات منه واطلعت عليه  وكالة كنوزميديا ، إن “الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز يبدأ اليوم أول جولة داخلية منذ توليه العرش، في خطوة تتجه فيها الرياض لاحتواء تداعيات مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول الشهر الماضي”.
وأضاف أن “الملك، البالغ من العمر 82 عاماً، يحاول تأكيد سلطته بعد مقتل خاشقجي الذي أثار مقتله أكبر أزمة في البلاد منذ اعتداءات 9/11 سبتمبر في عام 2001″، مبينة أن “هناك محاولات لإعادة بناء وحدة قومية لمواجهة الأزمة الدبلوماسية التي تعصف بالبلاد جراء مقتل خاشقجي لاسيما بعد توجيه أصابع الاتهام لمقربين من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان”.
ونقل كاتب المقال عن مسؤول أجنبي قوله إن “الملك في أزمة”، مضيفاً “لقد وضع ثقته في ابنه لإجراء إصلاحات في البلاد، وهو لا يريد أن يشكل قتل خاشقجي عائقاً أمام ولي عهده بسبب خطأ صغير”.
وبحسب الصحيفة، فإن “عودة الأمير أحمد بن عبد العزيز شقيق الملك من منفاه الاختياري وإطلاق سراح شقيق الوليد بن طلال بعد عام من اعتقاله يثير الكثير من التكهنات بأن العائلة المالكة قد تكون أجبرت على بعض التعديلات على أجندتها الداخلية من خلال اطلاق سراح الأمراء ورجال الأعمال الذين أوقفوا خلال حملة مكافحة الفساد التي أطلقها ولي العهد السعودي”.
ولفتت الصحيفة في تقريرها إلى أن “الحلفاء الغربيين ومنهم الولايات المتحدة عمدوا إلى زيادة الضغط لإيقاف الحرب في اليمن وقد تحاول التوصل لرفع الحصار المفروض على حليفتها قطر”ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here